التناصُ العنواني في شعر مريد البرغوثي

أ. د. أحمد موسى الخطيب, أ. ريما غازي العنتير

الملخص


يُعنى هذا البحث بتسليط الضوء على أهمية التناص في شعر مريد البرغوثي، منطلقاً من العنوان الشعري، إذ يعده المحور الأساس الذي يحدد هوية النص، وتدور حوله الدلالات، وتتعالق به، فيتناول كيف أسهم التناص العنواني في شعر البرغوثي في خلق بناء جمالي متحقق بتعالق العنوان مع نصوص مختلفة، مثل: التناص الديني، والأدبي، والشعري، والذاتي، والأسطوري، والتاريخي، والفلسفي، والتناص مع فن الرسم.

وقد لاحظنا كيف استطاع الشاعر أن يحوك نسيجاً فنيّا مترابطًا بين النّص المقروء، والنّص المتناص، محاولةً منه في استحضار ما لهذا النّص المقروء من دلالات نفسيّة، وأخرى ذهنية عالقة في ذهن المتلقي، وقد عبّر بتلك الطريقة التناصيّة عن حالته، وحالة العصر الذي هو فيه، فكان التناص لعبة جماليّة ينقلها مريد للقارئ بألوانه الشعريّة منطلقاً من العنوان، وباثاً ذلك في أرجاء القصيدة.

 

 

 

  DOI

الكلمات المفتاحية


مريد البرغوثي، التناص العنواني.

النص الكامل:

PDF

المراجع العائدة

  • لا توجد روابط عائدة حالياً.


Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution 4.0 International License.