أثر القراءات القرآنية في بيان المعاني والدلالات التفسيرية في قصة مريم عليها السلام

د. منير أحمد الزبيدي Dr. Muneer Ahmad Alzubaidi

الملخص


هدفت الدراسة إلى بيان المعاني المستفادة والمستنبطة من كل قراءة من القراءات الواردة في قصة مريم -عليها السلام-، والمعاني المستفادة والمستنبطة أيضاً من الجمع بينهما، وقد أستخدم الباحث في دراسته المنهج  الاستقرائي، والمنهج الوصفي التحليلي، والمنهج الاستنباطي، وكان من أبرز نتائجها: أن تعدد القراءات القرآنية المتواترة ينتج تنوعاً وتوسعاً في المعنى له أثره الواضح في التفسير من خلال: بيان معنى الآية، أو التوسع في المعنى، أو إزالة الإشكال عن المعنى، أو تخصيص عموم الآية، أو بيان إجمال الآية، ومن النتائج أيضاً أن كثيراً من القراءات التي عدّها العلماء من قبيل تعدد اللغات، كان لها أثر ودلالة في التفسير، كما ظهر لنا في ثنايا الدراسة، كما كشفت لنا الدراسة عن سعة المعاني والدلالات المستفادة والمستنبطة من كل قراءة من القراءات الواردة في قصة مريم -عليها السلام-، وكذا المعاني والدلالات المستفادة والمستنبطة من الجمع بينها.

DOI

الكلمات المفتاحية


التفسير، القراءات القرآنية، قصة مريم.

النص الكامل:

PDF

المراجع العائدة

  • لا توجد روابط عائدة حالياً.


الحقوق الفكرية (c) 2019 مجلة جامعة القدس المفتوحة للبحوث الإنسانية والاجتماعية

Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution 4.0 International License.