آلية عملية لحل مشكلة الفقر في الأردن

أ. د. محمود حسين الوادي, د. رضوان محمد العناتي

الملخص


هدفت هذه الدراسة إلى تحليل مدى وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين استهلاك الفرد السنوي بالأسعار الحقيقية بين الأقاليم التنموية الثلاثة:الوسط،الشمال،والجنوب من جهة والأردن من جهة أخرى،ولتحقيق أهدافها اعتمدت الدراسة المنهج الوصفي في تحليل البيانات وإعداد الجداول البسيطة والمركبة وإعداد الاشكال البيانية، وقد استخدم اسلوب مربع كاي (X2) في اختبار فرضية الدراسة الأولى.

توصلت الدراسة إلى وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين استهلاك الفرد السنوي بالأسعار الحقيقية بين الأقاليم التنموية الثلاثة من جهة والأردن من جهة أخرى

        إن من أهم النتائج التي توصلت إليها الدراسة احتساب خط فقر جديد بعد تحرير أسعار المشتقات النفطية حيث بلغ 322.5دينار للأسرة التي عدد أفرادها ستة، أما خط الفقر الجديد للفرد سنوياً فكان 645 دينار.

وقد خلصت الدراسة لأغراض حل مشكلة الفقر في الأردن لتوصيات أهمها: تجسير الفجوة بين دخول المواطنين وتبني الآلية العملية المشار إليها في الدراسة لحل مشكلة الفقرإضافة لمجموعة توصيات أخرى يمكن الرجوع إليها.


الكلمات المفتاحية


آلية; عملية; مشكلة; الفقر; الأردن.

النص الكامل:

PDF

المراجع العائدة

  • لا توجد روابط عائدة حالياً.


الحقوق الفكرية (c) 2017 مجلة جامعة القدس المفتوحة للأبحاث والدراسات

Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution 4.0 International License.