تصورات معلمات رياض الأطفال لممارساتهن للمهارات التدريسية المتعلقة بتعليم طفل الروضة

  • د. محمد أحمد مومني
  • أ. د. ابراهيم المومني
  • د. سهير جرادات
  • د. أروى عبد المنعم الرفاعي
الكلمات المفتاحية: تصورات؛ معلمات؛ رياض الأطفال؛ المهارات التدريسية؛ طفل الروضة

الملخص

هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على تصورات معلمات رياض الأطفال لممارستهن للمهارات التدريسية المتعلقة بتعليم طفل الروضة   في الأردن في ضوء متغيري الجنس والخبرة. تكونت عينة الدراسة من (159) معلمةً من معلمات رياض الأطفال في مديريات التربية والتعليم في محافظة العاصمة ، وللكشف عن تصورات المعلمات طور الباحثون استبانة مكونة من (53) فقرة موزعة على خمسة أبعاد يمثل كل بعد منها أحد المهارات التدريسية وهي على التوالي: التخطيط، التهيئة للتدريس، استخدام الأساليب التدريسية وضبط الصف، استخدام الوسائل التعليمية والأنشطة، ومهارة التقويم. وقد أشارت نتائج الدراسة إلى أن متوسطات المعلمات لتصوراتهن لممارساتهن التدريسية بعامة كانت عالية نسبياً.  وكان مجال التخطيط (الأعلى)، ويليه مجال الأساليب والإجراءات ثم مجال الوسائل والأنشطة. وقد كان مجالي التقويم والتهيئة للدرس (الأقل). كما بينت النتائج أن هناك فرقاً ذا دلالة إحصائية بين سنوات الخبرة الأقل من (5) سنوات والخبرة الأكثر من (10) سنوات في مجال الأساليب والأنشطة،  وكان هذا الفرق لصالح المعلمات من فئة الخبرة الأكثر من (10) سنوات. كما بينت النتائج أن هناك فرقاً ذا دلالة إحصائية (a=0.05) في مجال الأساليب والإجراءات بين المشاركة في أكثر من (3) دورات والمشاركة في أقل من (3) دورات لصالح المشاركة في أكثر من (3) دورات.

 

منشور
2017-05-29
كيفية الاقتباس
مومنيد. م. أ., المومنيأ. د. ا., جراداتد. س., & الرفاعيد. أ. ع. ا. (2017). تصورات معلمات رياض الأطفال لممارساتهن للمهارات التدريسية المتعلقة بتعليم طفل الروضة. مجلة جامعة القدس المفتوحة للبحوث الإنسانية والاجتماعية, 1(38). استرجع في من https://journals.qou.edu/index.php/jrresstudy/article/view/489

الأعمال الأكثر قراءة لنفس المؤلف/المؤلفين

عذراً: هذه الإضافة تتطلب تمكين إضافة إحصائيات/تقارير واحدة على الأقل حتى تتمكن من العمل. إن كانت إضافات الإحصائيات لديك تقدم أكثر من مقياس واحد، فعليك أيضاً اختيار مقياس رئيسي منها عند صفحة إعدادات الموقع و/أو عند صفحات الإدارة الخاصة برئيس تحرير المجلة.