العنف الطلابي في الجامعات الأردنية (دراسة تطبيقية على عينة من طلبة جامعة البترا)

  • د. اسماعيل الزيود
  • د. فاطمه الطراونه
الكلمات المفتاحية: العنف الطلابي؛ الجامعات الأردنية؛ دراسة تطبيقية؛ طلبة جامعة البترا

الملخص

هدفت هذه الدراسة الى التعرف على الأسباب الكامنة وراء العنف الطلابي في الجامعات الأردنية من حيث الأسباب والمظاهر، دراسة تطبيقية على عينة من طلبة جامعة البترا، حيث تم عمل استبانة للدراسة، تم توزيعها على عينة طبقية عشوائية بلغ عددها 450 طالباً وطالبةً، وقد وجد أن ما مجموعه (416) استبانة صالحة للتحليل الإحصائي في الفصل الدراسي الثاني لعام2013م، ومن خلال التحليل الاحصائي أظهرت النتائج الترتيب التنازلي لأسباب العنف الجامعي كما يلي:

-         جاء في المرتبة الأولى أن الجانب النفسي للطالب كمسبب للعنف، حيث أظهرت الدراسة أن الاضطرابات النفسية والقلق النفسي يؤثر على الطالب ويدفع به الى العنف.

-         أما العامل الثاني فكان الفروقات الاجتماعية والمستويات الاقتصادية المتفاوتة بين الطلبة كمسبب آخر للعنف الجامعي، حيث أظهرت الدراسة أن هذه الفروقات الاجتماعية تولد احساساً لدى بعض الطلبة بالحقد على وضعه الاقتصادي والعائلي الأمر الذي يدفعه أحياناً الى ممارسة العنف.

 

-         أما العامل الثالث فكان الواسطة في تطبيق القوانين الجامعية والمحاباة في تطبيقها الأمر الذي يدفع ببعض الطلبة الى الشعور بالغبن والتمرد وبالتالي تفشي العنف.

وأوصت الدراسة بضرورة عقد عمل مؤتمر وطني لمناقشة أسباب العنف داخل الحرم الجامعي وعواقبه، وضرورة وجود شرطة داخل الحرم الجامعي، بالاضافة الى عدم التراجع عن قرارات مجالس تأديب الطلبة في الجامعات تحت الضغوط والتدخلات الخارجية.

منشور
2017-06-07
كيفية الاقتباس
الزيودد. ا., & الطراونهد. ف. (2017). العنف الطلابي في الجامعات الأردنية (دراسة تطبيقية على عينة من طلبة جامعة البترا). مجلة جامعة القدس المفتوحة للبحوث الإنسانية والاجتماعية, 1(33). استرجع في من https://journals.qou.edu/index.php/jrresstudy/article/view/791

الأعمال الأكثر قراءة لنفس المؤلف/المؤلفين

عذراً: هذه الإضافة تتطلب تمكين إضافة إحصائيات/تقارير واحدة على الأقل حتى تتمكن من العمل. إن كانت إضافات الإحصائيات لديك تقدم أكثر من مقياس واحد، فعليك أيضاً اختيار مقياس رئيسي منها عند صفحة إعدادات الموقع و/أو عند صفحات الإدارة الخاصة برئيس تحرير المجلة.